اللوزي: فخورة بتمثيل تونس وأسعى لرفع اسمها خارجياً

مثلّ انضمام اللاعبة، صابرين اللوزي، لقائمة المنتخب التونسي لكرة القدم للسيدات، وتفضيلها نسور قرطاج عن تمثيل منتخب هولندا، خبراً سعيداً خصوصاً بعد أدائها المميز في أول ظهور لها خلال اللقاءين الوديين أمام المغرب قبل خوض بطولة شمال إفريقيا.

نون سبورت أجربت مقابلة صحفية مع اللاعبة المميزة عن مشاورها مع ناديها الهولندي.

تحدثت اللوزي لـ "نون سبورت" حول بداية مسيرتها في لعبة كرة القدم، حيث لعبت لمدة 6 أعوام مع أكاديمية تفينتي بداية من عام 2010، وتدرجت معه في كل الفئات السنية قبل صعودها للفريق الأول عام 2016، ونجحت بعد ذلك في تحقيق لقبي الدوري الهولندي ما جعلها تشارك في نسختين من دوري أبطال أوروبا وتخوض لقاءات من الحجم الكبير حيث واجهت بطلي أوروبا برشلونة الأسباني ونادي فولفسبورج الألماني.

كما شاركت اللاعبة التونسية الجديدة مع منتخب هولندا في 3 فئات وهي منتخبات دون 16 عاماً، دون 17 عاماً و دون 19 عاماً.

وعن اختيارها لمنتخب تونس، عبرت اللاعبة عن رضاها وسعادتها بهذا القرار، فكانت سعادتي لا توصف عندما تحدثت مع مدرب المنتخب التونسي وشعرت بارتياح شديد باتخاذي مثل هذا القرار على الرغم من امتلاكي جنسية أخرى.

ولم تخفِ اللاعبة عن رضاها وارتياحها الكبير لظهورها مع منتخب بلادها، حيث الجميع استقبلني ورحب بوجودي وبدأت في تكوين علاقات جديدة وهذا أمر حفزني كثيراً.

وتابعت "وجدت أجواءً خاصة تشجع على تشكيل منتخب مميز في المستقبل، علاقات رائعة وإطار فني يحمل رؤية وفكرة عمل مشجعة ".

وأتمت صابرين اللوزي حديثها "هدفي أن أكون لاعبة مهمة في منتخب تونس، بهدف مساعدة المنتخب على تحقيق نجاحات وإنجازات كبيرة، سأسعى إلى بلوغ مستوى عالي جداً رفقة زميلاتي".