أكاديمية فاطمة بنت مبارك تثري المشهد الرياضي النسائي

تعمل أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، على إنشاء فرق نسائية برياضة كرة السلة وكرة الطائرة وكرة القدم، لدعم مسيرة تطور رياضة المرأة الإماراتية.

دعمت الأكاديمية منذ إنشاءها عام 2010 بمبادرة ورعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة "أم الإمارات"، رياضة المرأة الإماراتية.

بالإضافة إلى دور الأكاديمية كلاعبٍ رئيسي في تطوير المشهد الرياضي النسائي العالمي، انطلاقاً من مهمتها الرامية لتمكين المرأة الإماراتية عبر دعم وتطوير رائدات الرياضة.

فضلاً عن إطلاق مشروع لإعداد مجموعة من البطلات للمشاركة في أولمبياد 2020، وكان من أبرزهن لاعبة المبارزة الإماراتية نورة البريكي.

تمكنت الأكاديمية من تنظيم مجموعة من البطولات والفعاليات الخاصة برياضة المرأة على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة.

ولعل من أهمها تنظيم كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك الدولية لقفز الحواجز الذي يعتبر من أبرز الفعاليات على الأجندة الدولية للعبة.

فضلاً عن إطلاق المؤتمر الدولي لرياضة المرأة الذي يمثل أهم المبادرات العالمية التي تجمع مجموعة هائلة من الخبراء العالميين في رياضة المرأة على منصة واحدة.

إلى جانب احتضان الأكاديمية للجنة كرة القدم للسيدات في سبيل توحيد الجهود والنهوض بكرة القدم النسائية في الإمارات.